منتدى سلام المهندس

منتدى سلام المهندس
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 كـلمــــــة ..... ورصــــــــــاصــة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
جارح الجوارح
عضو مبتدأ
عضو مبتدأ


عدد المساهمات : 8
تاريخ التسجيل : 18/08/2009

مُساهمةموضوع: كـلمــــــة ..... ورصــــــــــاصــة   الأربعاء مارس 31, 2010 2:52 am



الكلمة كالرصاصة متى انطلقت لا تعود

هنا بعض الناس تنسى أن الكلمات ليست ملكه وحده و أن الرصاص متبادل




فإن انطلقت كلمتك صدتها كلمتى



و لن تنتهى الكلمات و لكن ستزيد الصراعات و الاحقاد


فهل هذا من الاسلام
؟؟؟؟!!!

قال الله سبحانه و تعالى:
(ولا تطع كل حلاف مهين. هماز مشاء بنميم)
سورة القلم:10-11
هماز تعنى : طعان في الناس





فإن كانت الكلمه جارحة و تخوض فى الاعراض

و تؤذى الشرف و العرض قبل الفرد

فهل هذا فعل مسلم !!!؟؟
انسينا !؟
قول الله سبحانه و تعالى
(ولا يغتب بعضكم بعضا، أيحب أحدكم أن يأكل لحم أخيه ميتا فكرهتموه) الحجرات:12






اللسان نعمة وهبنا الله اياها

هناك بشر لا يستحقون تلك النعمة

فهى لهم نقمة يؤذون بها العباد
و يقطعون الارحام و يخوضون فى الاعراض
و نسوا
قول رسول الله صلى الله عليه وسلم

"أتدرون ما الغيبة؟
قالوا: الله ورسوله أعلم.
قال: ذكرك أخاك بما يكره.
قيل: أفرأيت إن كان في أخي ما أقول؟
قال: إن كان فيه ما تقول فقد اغتبته
وإن لم يكن فيه ما تقول فقد بهته".





و لا يلجأ الى الاشاعات و الغيبة الا من سفه نفسه

و قلت همته و ضعفت عزيمته

فلكى يصل الى ما لايستطيع يهدم من
استطاع ان يصل قبله

و بما ان الضعف اساسه و الجبن اصله
فلا يجد الا الغيبة و النميمة و الاشاعة سلاحا له
وهو كاذب

قال ابن مسعود: كنا عند النبي صلى الله عليه وسلم
فقام رجل (أي غاب عن المجلس) فوقع فيه رجل من بعده.
فقال النبي لهذا الرجل: "تخلل"
فقال: ومم أتخلل؟ ما أكلت لحما.
قال: "إنك أكلت لحم أخيك".






هناك من لا يحب الخير لغيره

بل يقتله الحقد فيبعثر الكلمات كما تطلق الرصاصة

ربما يصيب شيئا او يزعج شخصا

و تكون كلماتة كريح نتنة تؤذى الصالح قبل الطالح

فلا ندرى هل نسى ان المسلم من سلم الناس من يده و لسانه

وعن جابر قال: كنا عند النبي صلى الله عليه وسلم فهبت ريح منتنة
فقال الرسول صلى الله عليه وسلم:
"أتدرون ما هذه الريح؟ هذه ريح الذين يغتابون المؤمنين".

وقال: "شرار عباد الله المشاؤون بالنميمة المفرقون بين الأحبة الباغون للبرآء العيب".






و خلاصة القول فى قصة صغيرة و هى

دخل رجل على عمر بن عبد العزيز
فذكر له عن شخص آخر شيئا يكرهه.

فقال عمر: إن شئت نظرنا في أمرك،

فإن كنت كاذبا فأنت من أهل
هذه الآية:
(إن جاءكم فاسق بنبأ فتبينوا)

وإن كنت صادقا فأنت من أهل
هذه الآية:
(هماز مشاء بنميم)

وإن شئت عفونا عنك.

قال: العفو يا أمير المؤمنين، لا أعود إليه أبداً


فلا ادرى ايها المسلم
( و اقول المسلم لكى تتذكر ما فضلك الله به من نعمة)
اي من هذه الايات تختار لنفسك

ان تكون فاسقا

كما قال الله سبحانه و تعالى :
(إن جاءكم فاسق بنبأ فتبينوا)


ام تختار ان تكون هماز مشاء بنميم

كما قال الله سبحانه و تعالى :

( هماز مشاء بنميم )




فأيهما تختار للسانك

أن يكون

نقمة

بالغيبة و النميمة و الاشاعة

أم نعمة

بالكلم الطيب و التسامح و حسن الخلق

؟؟؟؟؟


الكلمة كالرصاصة

متى انطلقت

لا تعود



::::::::: تحيــــــــات :::: اخــــــــــــــوكم :::::: جــــارح الــجــــــــــــــوارح :::::::::::


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
كـلمــــــة ..... ورصــــــــــاصــة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى سلام المهندس :: القسم العام :: المنتدى العام-
انتقل الى: